ღ♥ღ مُلتَـــــقى العُمــَـــــــ on line ــــــــارَة ღ♥ღ للمهندس / أحمد يحيى مرسي

أهلا بكــ زائرنا الكريمـــ .. داعيين المولى عز وجل ان يكون هذا المُلتقــَى عند حسن ظنكـ
وتدوم زيارتكــ لنــا ,,,
في انتظار تسجيلكــــ
ღ♥ღ مُلتَـــــقى العُمــَـــــــ on line ــــــــارَة ღ♥ღ للمهندس / أحمد يحيى مرسي

مُلتقى العمـ on line ـــارة يقدم لكم خدمة التصميمات المعمــاريّة ,الديكورات الداخليـّة ,أقسام خاصة لمهندسين التنفيذ في المواقع ,ثقافات منوعة .. آراء وأخبـــــار عالمية . * السـَنـَـــــــة الثانيــة من الإبداع المعماري المتميز ,, وتستمر الرحلة بعونِ الله*

المواضيع الأخيرة

» تركيب الجبسون بورد ( شرح مفصل بالصور ) حصريـــاً لكل مهندس موقع
الإثنين 04 فبراير 2013, 6:09 pm من طرف tamb2000

» أذكروا الله عند الدخول وقبل الخروج
الأربعاء 08 أغسطس 2012, 1:55 pm من طرف اميره فايد

» جميع الشروط والمواصفات الخاصة بأعمال التنفيذ
السبت 16 يونيو 2012, 10:31 pm من طرف mosab abusalha

» مشـــاريع تخرج موضوعــــة بين أيديكم
الخميس 14 يونيو 2012, 2:22 pm من طرف allamovic

» لا تصبُ بالدهشــــة
السبت 08 أكتوبر 2011, 1:47 am من طرف v.i.p

» مطلوب للعمل فوراُ
الأحد 11 سبتمبر 2011, 3:05 pm من طرف المتحده للديكور

» اسرائيل تخطط لاقامة ملهى ليلي ملاصق للمسجد الاقصى
الجمعة 19 أغسطس 2011, 5:02 pm من طرف نور

» اضحكوا معايا شويــــــه !!!
الجمعة 19 أغسطس 2011, 4:59 pm من طرف نور

» انشاءات معدنية
الأحد 24 يوليو 2011, 4:28 am من طرف Admin

» البناء من الألف الى الياء
الخميس 07 يوليو 2011, 12:57 am من طرف silver black

» اعداد مجلة عالم البناء
الخميس 07 يوليو 2011, 12:13 am من طرف silver black

» مفاجأه ------- لكل مهندس معمارى ------كتالوج معرض لو مارشية
الإثنين 25 أبريل 2011, 4:00 pm من طرف توب باج

» كيف تصمم وتبني بيتا أو فيلا أو عمارة بتكاليف مناسبة في مصر
الأربعاء 09 مارس 2011, 11:15 pm من طرف جهادو

» برقية عزاء من خادم الحرمين
الأحد 02 يناير 2011, 1:39 am من طرف Admin

» شيكابالا في المنتخب رغم اعتزاله دوليــاً !!!
الأحد 02 يناير 2011, 1:31 am من طرف Admin

ديسمبر 2016

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031

اليومية اليومية

تصويت


    نص شهادة والدة سوزان تميم امام القضــــاة

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 645
    تاريخ التسجيل : 02/04/2009
    العمر : 33
    الموقع : مصر - الجيزه

    نص شهادة والدة سوزان تميم امام القضــــاة

    مُساهمة من طرف Admin في السبت 20 نوفمبر 2010, 4:50 pm


    حصل «ملتقى العمـــ on line ــــــارة »

    على نص شهادة / ثريا إبراهيم الظريف
    والدة المطربة اللبنانية الراحلة سوزان تميم

    المقدمة بمعرفة عادل معتوق إلى القضاء اللبنانى
    فى إطار الدعوى المرفوعة منه يطلب فيها الحكم بإعدام هشام طلعت ومحسن السكرى
    ومعاقبة طارق طلعت عضو مجلس الشعب وكلارا الرميلى محامية سوزان
    لاتهامهما بتقديم معلومات سهلت عملية القتل.

    وينظر القضاء اللبنانى القضية يوم 27 نوفمبر الحالى، حيث سبق أن حضر محام لبنانى عن هشام طلعت أول جلسة مطلع الشهر الماضى.

    وقالت ثريا الظريف فى شهادتها المكتوبة التى كانت بصدد تقديمها لمحكمة جنايات القاهرة،
    إلا أن تصالحها مع هشام طلعت حال دون ذلك، فقدمها عادل معتوق للقضاء اللبنانى

    إنها لا تعرف المتهم محسن السكرى، لكنها تعرف المتهم الثانى هشام طلعت مصطفى ومتأكدة أنه حرض المتهم محسن السكرى على قتل ابنتها سوزان، وعلمت ذلك لأنها عاشت مع ابنتها ورأت سوء المعاملة والتهديدات من هشام لابنتها المجنى عليها.

    كما جاء فى الشهادة
    أن سوزان تميم تعرفت على المتهم هشام طلعت منذ 2005
    بواسطة الأمير الوليد بن طلال من خلال عملها فى شركة روتانا
    حيث أرسلها الأمير إلى هشام طلعت ليساعدها فى المشاكل التى كانت تواجهها فى مصر من عادل معتوق
    الذى كان يضطهدها فى لبنان ومصر ولاحقها قضائيا فى أمريكا، حيث أقام ضدها دعوى قضائية لتنغيص حياتها.

    وأوضحت والدة سوزان
    أنها بعد أن تعرف هشام طلعت على ابنتها صار يلاحقها، وأراد الزواج منها
    لكنها رفضت لوجود مشاكل بينه وبين عادل معتوق لكن هشام كان مصمما على الزواج منها بسبب نفوذه،
    وكان يضايقها ويحد من تحركاتها فصارت أسيرة، ولم تستطع السفر إلى لبنان
    بسبب زوجها السابق عادل معتوق
    فصار هشام طلعت يتحكم فيها.

    وأضافت والدة سوزان فى شهادتها
    أن هشام طلعت حجز لابنتها سوزان جناحا فى فندق الفورسيزونز فى القاهرة،
    وكان يرسل لها الهدايا ليرغبها فى الزواج منه، لكنها كانت ترفض دائما،
    وأرسل لها مبالغ مالية فى حقائب بواسطة موظفيه ولكنها كانت تعيد له المبالغ،
    وأكدت والدة سوزان أن هشام كان يعتقد أن له حقوقا عند سوزان
    ويقول «عايز حقى من سوزان» بسبب مساعدتها فى مشاكلها
    ضد زوجها السابق
    عادل معتوق.

    وأضافت والدة سوزان
    أن هشام طلعت كان يضع دائما سوزان تحت حراسة
    ويمنعها من التحرك وهاتفها كان مراقبا،
    وفى أحد الأيام تعدى هشام طلعت بالضرب على سوزان
    وصفعها فى الفندق أمام موظفين لديه اسمهما عبدالخالق وحازم، لرفضها الزواج منه،
    ومنعها من مغادرة البلاد وأكدت والدة سوزان أنها حاولت منع هشام من ضربها
    فقام بنزع الحجاب عن وجهها وتحدث بعبارات نابية
    وهددهما بالقتل.

    وأوضحت والدة سوزان
    أنه فى أحد الأيام اشتد الضغط النفسى على سوزان،
    فهربت معها من الفندق مشيا على الأقدام حتى وصلتا إلى فندق الحياة،
    والتقتا بأحد موظفى الأمير الوليد بن طلال، فاتصل بالأمير وأخبره بما حدث
    فرفض الأمير التدخل، وسافرت سوزان مع هشام طلعت إلى لندن وتمكنت من الهرب منه هناك،
    ولجأت إلى شقيق والدتها نبيل ظريف واتصلت بالشرطة الإنجليزية لمنع هشام من ملاحقتها
    فكان هشام يتصل بهما ويهددهما بالقتل
    قائلا:
    «إنه سوف يقتلها ويطلع روحها لأنه رجل يقتل كل امرأة تتجرأ على هجره».

    وأشارت والدة سوزان فى شهادتها إلى
    أنه فى إحدى المرات طلبت منها كلارا الرميلى السفر إلى لندن لمقابلة سوزان،
    وسوف تنتظرها فى لندن، وبالفعل فور وصولى أخذنى رجال هشام إلى فندق الفورسيزونز،
    فوجدت كلارا الرميلى مع صديقها جورج يونس، وحاولا إقناعى بمعرفة مكان تواجد سوزان تميم،
    فاتصلت برياض العزاوى وأعطته رقم هاتفها المحمول،
    فاتصلت سوزان بوالدتها فى اليوم التالى،
    فأخبرتها أن هشام يريد قتلها
    وطلبت من والدتها العودة إلى لبنان،
    فأخذ جورج يونس الهاتف وطلب من سوزان العودة إلى الفندق
    فأغلقت الهاتف فى وجهه.

    وأكدت والدة سوزان
    أنها علمت بعد فترة أن هشام اتصل بوالد سوزان
    وأخذ رجال هشام والد سوزان وسافروا إلى لندن
    لإيجاد سوزان لكن والد سوزان ارتاب من تصرفات رجال هشام
    فهرب منهم وعاد إلى لبنان واتصل بخال سوزان وأخبره بما حدث،
    وأن تهديدات هشام يوميا كانت ترعبها وتجعلها تعيش فى خوف دائم،
    فقد حصل بين هشام وسوزان عدة دعاوى قضائية فى لندن وسويسرا
    لكنها لم تعلمها لأن سوزان كانت فى هذه الفترة تعيش فى لندن
    وكان يحرسها شخص يدعى رياض العزاوى،
    وتفاصيل الدعاوى كان يعلمها رياض العزاوى
    وامرأة تدعى سارا خوجا تعمل فى مكتب محام بلندن
    يدعى اسكندر شاروخ.

    وواصلت والدة سوزان:
    فى أحد الأيام طلبت سوزان من محاميتها كلارا الرميلى إفادات لمساعداتها فى الدعاوى ضد هشام طلعت فطلبت كلارا الرميلى التوقيع على طلبات الإفادة وأرسلتها إلى سوزان فى لندن، وأضافت والدة سوزان أنها ذهبت إلى مصر لكن السلطات منعتها من الدخول بأمر من هشام طلعت، فعادت إلى لبنان وأرفقت والدة سوزان صورة من جواز سفرها الذى يثبت ذلك.

    كما أضافت والدة سوزان أنه قبل مقتل سوزان بأسبوعين
    أخبرتها كلارا الرميلى أن سوزان انتقلت لتعيش فى دبى
    فسألتها كيف علمت ذلك وأن سوزان قطعت الاتصالات منذ فترة
    فردت عليها
    أن لها مصادرها

    فأوضحت والدة سوزان
    أنها كانت تعلم أن مصدرها هشام طلعت لكونها كانت محاميته،
    وهى التى سهلت له أخذها إلى لندن لإيجاد سوزان.

    وأشارت والدة سوزان
    أنها بعد أن أصرت على كلارا الرميلى كيف علمت سفر سوزان لدبى
    فأخبرتها أن مصدرها المحامى إيلى كفورى الذى كان وكيله فى إحدى الدعاوى ضد سوزان فى لندن
    فهذا يدل على أنهما كان متواطئين مع هشام لأنهما كانا يخبرانه بتحركات سوزان وإعطاء هشام كل المعلومات عن سوزان،
    وأن ما يؤكد أن كلارا الرميلى كان متواطئة
    أنه بعد مقتل سوزان طلبت منها عدم الادعاء ضد هشام طلعت وأنها طلبت من المحكمة أن تراجع فواتير هاتفى كلارا الرميلى المحمول والمنزلى للتأكد من أنها كانت على اتصال مع هشام طلعت، وأكدت والدة سوزان أن كلارا الرميلى فى أحد الأيام كانت فى منزلها وأخذت الهاتف لمحاولة إيجاد رقم هاتف سوزان تميم فى دبى لإعطائه لهشام طلعت، وعند ضبطها ارتبكت وحاولت التنصل بما كانت تقوم به.

    وأضافت والدة سوزان
    أن كلارا الرميلى أخبرتها بمقتل سوزان وكان فى اليوم الثانى من مقتلها وأكدت لها أن رياض العزاوى هو الذى قام بعملية القتل وأنها كانت دائما تحاول إبعاد الشبهات عن هشام طلعت،

    ولكن والدة سوزان كانت متأكدة من أن هشام طلعت أنه هو الذى قتلها لأنه كان يحقد عليها لأنها رفضت الزواج منه.


    ـــــღ♥ღـــــــــــــــ ــــ ــــــــــــــღ♥ღـــــــــــــــــ العُمـَـــ on line ـــــــاره ــــــــــــــــღ♥ღـــــــــــــــــ ـــ ـــــــــــــــــღ♥ღــــــ
    قلمــــي من حقه أن يكتب ما يريد ويعبر عن رأيــــه ,,
    و مادمت واضعاً له خطوطاً حمراء لا يتجاوزها فـــ ليس لأي كائن سلطة عليه
    وليس منـــــ المهمــــ أن يرضى النـــاس عنـــــــه ولكنــــ ألأهــمــ أنــــ يرضــى ضميـــــري


    رئيس مجلـــس إدارة المــنتدى
    eng_ahmed719@yahoo.com

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 03 ديسمبر 2016, 3:46 pm